حكم بلع البلغم في الصيام

يُقصد بالبلغم هو المادة المخاطيّة اللزجة التي تصل إلى الفم عن طريق الرئتين عند السعال بقوة، وذلك بسبب الإصابة بالبرد أو أي مرض آخر، وابتلاع البلغم في الأيام العاديّة ليس له تأثير على العبادات، وأما في رمضان فله حكم شرعي آخر يترتب على بلعه، فهل بلع الصائم للبلغم يؤثر في صحة صيامه؟ أم أنه ليس له تأثير على صحة الصيام؟

حكم بلع البلغم في الصيام

فيما يلي الحكم الشرعي الذي يترتب على بلع البلغم في الصيام، والحكم هو: [1]

  • اختلف العلماء في حكم ابتلاع الصائم للبلغم هل هو مبطل للصيام أم لا، فمنهم من اعتبره مبطلاً للصيام، ومنهم من لم يعتبره مبطلاً للصيام، ورأي العلماء هو كما يلي:
    • رأي الشيخ ابن عثيمين، بحسب الشيخ ابن عثيمين؛ فإن ابتلاع البلغم حتى وإن كان عن قصد، فإنه لا يعتبر مبطلاً للصيام.
    • رأي علماء المذهب الحنبلي، قال هؤلاء أنه متى وصل البلغم إلى الفم، وابتلعه الصائم؛ فإنه يفطر بابتلاعه له عن قصد.
    • رأي علماء المذهب  الشافعي، قال هؤلاء أنه إذا وصل البلغم إلى الفم وابتلعه الصائم، فإنه يفطر الصائم بذلك، وأما إذا لم يصل إلى الفم، وبقي في الجوف، فإنه لا يفطر الصائم.
    • رأي علماء المذهب المالكي، قال غالبيّة علماء المذهب المالكي بأن بلع البلغم حتى وإن كان عن قصد لا يفطر الصائم، وخالفهم في ذلك خليل أحد علماء المذهب المالكي الذي رجّح تفطير البلغم للصائم إذا تعمّد بلعه.

المراجع

  1. islamweb.net , حكم بلع البلغم أثناء الصيام , 2024-01-27

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *