حكم الصيام اذا صادف يوم عرفة السبت

ورد واجب صيام يوم عرفة في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة لما لهذا اليوم من عظمة وفضل كبير عند الله تعالى ويصادف هذا اليوم في التاسع من شهر ذي الحجة وهو يوم وقوف الحجاج في مشعر عرفات كجزء من مناسك الحج إذ إن الوقوف فيه ركن أساسي من أركان الحج، ولا يصحّ بدونه.

حكم الصيام اذا صادف يوم عرفة السبت

أجمع الفقهاء في جميع المذاهب على وجوب صيام يوم عرفة حتى ولو وافق يوم السبت حيث يجوز إفراد صوم يوم السبت إذا كان هناك سبب، والدليل على صومه ولو كان سبتًا في الأحاديث النبوية الشريفة:[1]

عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ما من يوم أفضل من يوم عرفة، يغفر فيه من الذنوب كما غفرت في السنة التي قبله، والسنة التي تليه، ويُعْتَق فيه الرقاب كما تُعْتَق في رمضان، ويُجازى فيه الحسنات بسبعمائة ضعف”. ([رواه الترمذي وصححه])

عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “صيام يوم عرفة مكفّر للذنوب السابقة واللاحقة، إلاّ الكبائر”. ([رواه أحمد وابن ماجه])

فضل صوم يوم عرفة

يُجمع الفقهاء والمسلمين لما روي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن أهمية صوم يوم عرفة لما له من فضل كبير يتمثل بما يلي:

  • يوم مغفرة للذنوب السابقة واللاحقة باستثناء الكبائر.
  • تُكفّر فيه الرقاب كما تكفّر في رمضان.
  • يتم فيه مضاعفة للأجر حيث تحسب الحسنات بسبعمائة ضعف.
  • أفضل يوم للدعاء يستجاب فيه الدعاء بإذن الله تعالى.

المراجع

  1. x.com , دار الإفتاء المصري , 2024-06-12

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *